حذر العديد من خبراء الاقتصاد حول العالم من ديون البطاقات الائتمانية، إذ تقوم المحلات التجارية بإطلاق عروض عديدة بين حين وآخر، من بينها عروض الشراء الآن والسداد لاحقًا وذلك من خلال البطاقة الائتمانية، والتي تتيح للمستهلكين شراء السلع والسداد في وقت آخر مما يساهم في زيادة المديونية.

وقد شهدت الفترة الأخيرة إقبال المستهلكين على البطاقات الائتمانية لشراء واقتناء السلع الأساسية التي يريدون الحصول عليها من بينها السلع الغذائية والملابس والأجهزة الإلكترونية بالإضافة إلى الأجهزة الكهربائية التي توفرها المحلات، وعند شراء هذه الأغراض بنظام الدفع لاحقًا قد يساعد في تراكم المديونية.

ديون البطاقات الائتمانية

أكد الخبراء على أن ديون البطاقات الائتمانية أصبحت في تزايد وخصوصًا خلال الفترة الأخيرة بعد ارتفاع أسعار المنتجات بشتى أنواعها، وقد وصل عدد حاملي هذه البطاقات في العام الماضي إلى أكثر من مليار فرد، وبالتالي ارتفعت قيمة المديونية التي ترتبت على استخدام هذه البطاقة لتصل خلال العام الماضي فقط إلى ما يزيد عن تريليون دولار أمريكي في الولايات المتحدة.

وقد كشف المحللين الاقتصاديين أن هناك العديد من المشكلات التي تترتب على إصدار بطاقة ائتمانية من خلال البنوك المحلية حول العالم، وقد تمثلت هذه المشكلات في التالي:

  • وجود احتمالية سرقة البيانات الشخصية من خلال هذه البطاقة وذلك عن الشراء عبر المتاجر الإلكترونية.
  • عند إجراء أي عملية شراء كبيرة قد لا تستطيع سداد المديونية.
  • تعمل البطاقة البنكية على تراكم الفوائد على المستهلكين، ويمكن التعرف على أبرز مزايا بطاقة الخصم المباشر.
ديون البطاقات الائتمانية
ديون البطاقات الائتمانية

أفضل أنواع البطاقات الائتمانية

كشف الخبراء أن هناك فروقات عديدة بين البطاقة المدفوعة مسبقًا والبطاقات الائتمانية المعتادة، وتعتبر البطاقة الأولى هي الخيار الأمثل للأفراد وذلك لأنها لا تراكم فوائد أو مديونية على حامليها.

نصائح لاستخدام البطاقة الائتمانية

إذا كنت ترغب في استخدام البطاقة الائتمانية فلا بد أن تتوخى الحذر جيدًا عند الحصول لها، وحاول أن تضع خطة وميزانية لسداد المبالغ المستحقة أولًا بأول بدلًا من تراكم المديونية، وتستطيع وضع سقف مخصص للالتزامات والمصروفات الشهرية، وحاول الاستفادة من النقاط والخصومات التي تحصل عليها شهريًا عند استخدامك للبطاقة من خلال المتاجر.